• لمشاهب عبر الجرائد المغربية

     تلفزة و إعلام

     

     
     لمشاهب شعلة الإبداع الغيواني

    جمال الملحاني

    ضلع أساسي من الظاهرة الغيوانية، أو الإبداع الغيواني الشعبي، كما يحب أن يسميه البعض، يستغيت هذه الأيام من آفة التشتت والضياغ التي تتهدده ..
    هذا ما أفرزته معطيات ندوة صحافية طويلة عقدها أحد من مؤسسيها مساء الثلاثاء الماضي بالدارالبيضاء ..
    وهذا ما استنتجه كل من حضر مجريات الندوة وتفاصيلها..
    لكن الكل خرج منها مقتنعا، من محبين، مهووسين ومهتمين بالظاهرة، بضرورة التحرك العاجل لإصلاح ذات البين والحفاظ على ذاكرة فنية موسيقية متميزة من الاندثار..
    ذاكرة ليست في ملك مَنْ كان وراء صُنعها وأبدع في تركيبة نصوصها وتآليفها العميقة ومقامات ألحانها الخالدة، ولكنها أضحت في ملك المغاربة أجمعين الذين انتشوا بسماعها وأطربوا لأنغامها وتذوقوا من معانيها النابعة من تربة حقيقية صلبة بتنوع مكوناتها وتباين أجزاء طبقاتها الظاهرة منها والخفية ..
    لنتذكر شوف ليك،هاوا وين، طالت بي الأيام، غارو منا، الواد، الطالب، حب الرمان، الخيالة، أمانة، هذا مكتوب، الأجال وفات وغيرها، لنكشف أن الأمر لايتعلق بمجموعة غنائية عادية فقط، ولكن يتعلق بمجموعة تعبيرية فنية مبدعة ملتزمة كبيرة غنت للإنسان، للوطن وللإنسانية جمعاء، أي بالمجموعة الخالدة لمشاهب التي ختمت على شهادة ميلادها منذ بداية السبعينيات بأعضائها البارزين: المرحوم الشريف الأمراني، الأخوان الباهري وسعيدة ثم المرحوم محمد باطما، السوسدي، الشادلي وحمادي ....
    كما ختمت على ذلك قبلا في الميدان مجموعات أخرى قبلها كبيرة أيضا في فنها وفي عمق تجربتها:..ناس الغيوان، جيل جيلالة وتكدة، وبعدهمازنزارن، السهام، مسناوة، أهل الخلود ...
    الذين شكلوا جميعهم ظاهرة غنائية فنية مغربية بامتياز بخصوصيتها التعبيرية وبفرادتها الموسيقية التي أبهرت الأقربين كما الأباعد هناك في الأقطار ممن احتكوا بها بصفة مباشرة أو غير مباشرة..
    المجموعة هذه الأيام تشتكي ذاتُها من ذاتها، تشتكي من الفُرقَة ومن الاختلاف الذي، بأي حال من الأحوال، لا يفسد للود قضية.
    فالندوة الصحافية التي عقدها مساء الثلاثاء الفنان محمد بختي، أحد مؤسسي لمشاهب، الذي أعلن فيها انسحابه النهائي من المجموعة، بعدما بادر وبعض زملائه والمحبينلمشاهبية في السنوات الأخيرة لإعادة الروح للمجموعة بعد فترة ركود اضطرارية، بسبب، ما سمَّاه، بختي في الندوة، عنصرا دخيلا غَيَّرَ الكثير من القناعات والتوجهات والاعتقادات التي كانت تتبانها المجموعة وتسمو بها على كل ماهو مادي وسطحي ..
    كانت ندوة نقد ذاتي صريح من طرف واحد وقراءة واحدة، وليس ندوة نشر غسيل، كما قد يكون استنتج البعض..
    الحب والغيرة والتاريخ الفني المشترك والحفاظ على الذاكرة الجمعية الحافلة باللحظات الجميلة كما العصيبة، هي التي أججت وحركت النفس للدلو بدلوها ولتفجير ما قد يكون في حكم الاختلاف الذي يبقى، في كل الأحوال، صغيرا أمام الإرث الفني الخالد والمساهمة الكبيرة لكل فرد من أفرادها..
    ويبقى صغيرا، أيضا، أمام حجم العطاء الفني المميز الذي لازال صداه يتردد في الآذان الى الآن..
    هذا الإرث والعطاء هما اللذان يفرضان على كل من هو عاشق للفن والإبداع الغيواني، بصفة عامة، والمشاهبية بوجه خاص، الوقوف صدا أمام رجة التشتت و التشرذم التي تتهدد المجموعة من جديد، التي لن تكون إلا نكسة وأزمة مرضيةقد تعصف بالذات الىغياهب الأفول، ولكنها لن تغيب الروح الحاضرة بنا وبيننا الى الأبد.
    ألم يقل المرحوم محمد باطما في أغنية لمشاهب فاتوني: ظلام الليل..الفجر موراه..
    ظلام القلوب..هكذا ك  مبقاه..
     

    12/14/2007

     وطنيات

     

     
     تحل غدا بمسرح محمد الخامس مجموعة لمشاهب تواصل قافلتها لمحاربة السيدا

     

    تواصل مجموعة لمشاهب للفنون الشعبية قافلتها الفنية المسماة وطني، والتي تهدف الى التحسيس بداء السيدا.
    وهكذا ستحل قافلة لمشاهب يومه الخميس بمسرح محمد الخامس بالرباط للقيام بعرض فني متميز، لتنتقل أيام 15 و16 و17 يونيو، على التوالي إلى كل من القنيطرة ومكناس والصخيرات قبل أن تحل قافلة وطني يومي 29 و30 بمدينتي قلعة السراغنة وبني ملال.
    وكانت هذه القافلة قد انطلقت من مدينة تارودانت يوم 27 من الشهر الماضي، وجابت حتى الآن مدن بيوكرى شتوكة آيت باها وإنزكان ومراكش والصويرة ، ولقيت إقبالا واسعا بالنظر إلى نبل الرسالة التي تحملها هذه القافلة من جهة، وللسمعة التي اكتسبتها المجموعة خلال مشوارها الفني الحافل.
     

    6/14/2007

    تلفزة و إعلام

     

     
      مجموعة لمشاهب في جولة فنية بإقليم آسفي

     

    عبد الرحيم•ج

    تقوم مجموعة لمشاهب بجولة فنية مابين الفترة الممتدة من 24 الى 27 يناير 2008، بكل من : أسفي، جمعة اسحيم، سبت جزولة والشماعية.
    وتأتي هذه الجولة استمرارا للجولة التي بدأتها المجموعة منذ ماي 2005، والتي تدخل في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، تحت شعار: جميعا من أجل مقاربة داء السيدا، والتي شملت كل من جهات: الساقية الحمراء ـ واد الذهب ، العيون، كلميم ،السمارة وسوس ـ ماسة ـ درعة ومراكش تانسيفت ـ الحوز والجهة الشرقية وجهة الغرب الشراردة وتادلة أزيلال والشاوية ـ ورديغة ومكناس ـ تافيلالت ، هذه الجولة عرفت عرض أزيد من 135 حفلا.
    هذا، وبعد انتهاء هذه العروض التي تشكل المحطة الاخيرة ضمن هذه الجولة ، ستقوم المجموعة بجولة ثانية في ربوع المغرب ضمن برنامجها لسنة 2008، حيث ستنطلق أولى عروض هذه الجولة بجهة الرباط سلا زمور زعير.
    تواريخ الجولة الفنية :جمعية اسجيم ، يوم 24 يناير - سبت جزولة ، يوم 25 يناير- أسفي ، يوم 26 يناير - الشماعية، يوم 27 يناير .
    مع الاشارة ، أن كل العروض ستنطلق على الساعة الثامنة مساء.
     

    1/23/2008

    - اليومــيــة>- الأخيــرة  

    أداء رائع لمجموعة المشاهب في الامارات

     

     

    شاركت أخيرا فرقة المشاهب المغربية على امتداد أسبوع كامل في الاحتفالات المخلدة للعيد الوطني للإمارات، مخلفة انطباعات إيجابية في صفوف أفراد الجالية المغربية ومواطني هذا البلد الخليجي الشغوفين بالفن والتراث الموسيقي المغربي.
    وترك إحياء مجموعة المشاهب لسهرات فنية في كل من إمارات عجمان وأم القيوين والشارقة وأبوظبي أصداء طيبة لدى المغاربة المقيمين بالإمارات الذين توافدوا بكثافة إلى فضاءات العروض الموسيقية.
    وأكد عدد من أفراد هذه الجالية، في تصريحات لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن أداء فرقة المشاهبلباقة من أغانيها التراثية مكنهم من استرجاع لحظات استمتاع مميزة بالموروث الثقافي والفني المغربي.
     

     

    12/19/2009


     

     
    عن جريدة العلم